لماذا التعدي على الأرض الزراعية جريمة

مصر غير أي بلد في الدنيا – احنا بنسكن على أكلنا. يعني بنبني مطرح ما بنزرع. يعني كل متر مربع مباني زيادة = متر مربع نقص في الغذا. واحنا مش عارفين لا نستصلح صحرا ولا عايزين نبطل نسكن جنب النيل.

التقديرات بتقول ان مصر حتزيد من 60-90 مليون في الاربعين سنة الجاية. يعني تخيل كده معايا: مصر في 5000 سنة من ايام الملك مينا لحد دلوقتي وصلت 80 مليون. وفي 40 سنة بس هانزيد تقريبا قدهم. يعني عايزين نبني مصرنمرة 2 في 40 سنه بس. منين يا دلال؟

مصر كل الى حيلتها 8.6 مليون وكمان كانت بتخسر كل سنة 30 ألف فدان تعديات مباني على الأرض الزراعية (غير التصحر إلى احنا فيه رقم واحد في العالم). التقديرات بتقول ان فضلنا على كده دي حايكون نصيب كل واحد من الأرض الزراعية يدوب قيراط أو أقل بعد 40 سنة. تخيل معايا كدة إن كل حيلتك أن “أكلك من بلكونتك” : تزرع فيها القمح والرز والفول والبرسيم طبعا وغيره. طبعا مش حتقضي.

ينفع تروح تقفل البلكونة علشان توسع الشقة؟ من بعد الثورة لحد دلوقتي سرقنا حوالي 70 ألف فدان للبناء – ولسه شغالين. يعني ما شاء الله ضاعفنا الانتاج أهوه، امال بيقولوا ليه “تعطيل عجلة الانتاج” – بنقطع من لحمنا الحي واستمخينا الفوضى. كله شغال بناء الله ينور عيني عينك حتى جنب الطرق السريعة!

طب ما الناس عايزة تسكن، وكله بيفكر في ولاده يجوزهم ويسكنهم، والدولة معندهاش حلول. أيه رأيك؟ بس دي مش كل الحقيقة – كثير من المخالفات استغلال للانفلات الأمني والفوضى، وموسم الانتخابات. ممكن واحد بيبني دلوقتي قبل ما يمنعوه أو مصيرهم يقننوا وضعه – والحكومة عودتنا على كدة. ممكن أصلا هو مش محتاج، بس أهي فرصة! وغيره بيبيع الأرض لغيره ويقسمها وأهو كله مكسب! بس ده خراب ديار مستعجل – على رأي المثل المصري الي بيقول “لو بيت ابوك وقع، إلحق خد لك قالب”. ومصر مش أبونا – دي أمنا يا جماعة ، تهون عليكم تقطعوا لحمها؟

طب أعمل إيه؟

طبعا تكون إيجابي. كلم اصحابك وقرايبك إلى بيبنوا ووعيهم. ولو عندك مكتب هندسي أو مقاول ارفض تشارك في الجريمة. إسأل عن الرخصة. وأهم حاجة لو ده كله ما نفعش: تبلغ عن التعديات – ما فيش أي مبرر اننا نبيع مصر ونستغل لحظة ضعفها. هو احنا بنبني ولا بنهدم؟ خايفين على مستقبل مصر ولا بنخونها؟ عينك على مصر – راقب – إتكلّم – اتحاور – بلغ – تابع. في موقع zabatak.com احنا بنعمل آليه سهلة إنك تبلغ بدون ما تعرض نفسك للخطر. جرب تكون إيجابي على الأقل يكون ليك عذر.